الأرق

هو عبارة عن استعصاء ( هروب ) النوم أو تقطعه ، أو يمكن تعريفه بالشكوى من عدم الحصول على نوم كافى أو مريح خلال الليل ، مما يعود سلبا على صحة المريض النفسية و الجسدية ، و هو ما يؤثر على نشاط الإنسان خلال النهار التالى

المعدل الطبيعى للنوم بالنسبة للبالغين هو 6 إلى 9 ساعات يوميا ، و لكن النوم لفترة أطول أو أقصر من هذا لا يعني بالضرورة وجود مشكلة صحية ، فهناك أشخاص ينامون لمدة ساعتين فقط و مع ذلك لا يعانون من أي مشكلة
و كلما تقدم الإنسان فى العمر كلما قلت عدد ساعات النوم ، فالمولود حديثا ينام 18 ساعة يوميا ، ثم ينخفض عدد ساعات النوم إلى 7.5 ساعات يوميا في فترة المراهقة ، كما ينخفض أكثر بعد سن الثلاثين عند الرجال و سن الخمسين عند النساء ، و عندما يصل كلا الجنسين إلى منتصف أو أواخر الخمسينات ينخفض معدل ساعات النوم إلى أقل من 6 ساعات فقط يوميا

  • أنواع المرض

و هناك ثلاثة أنواع من الأرق كما يلى :

(1)  الأرق المؤقت : و هو الذي يدوم ما بين ليلة واحدة إلى أسبوعين ، و كل الناس تقريبا قد يعاني منه في وقت من الأوقات بسبب القلق و التوتر و ضغوط الحياة
(2)  الأرق الحاد أو قصير المدى : و هو الذي يحدث عندما تتراوح فترة عدم انتظام النوم أو عدم القدرة على النوم لفترات متواصلة بثلاثة أسابيع إلى ستة أشهر
(3)  الأرق المزمن : و هو الذي يحدث عندما يستمر الأرق لفترة طويلة قد تصل إلى سنوات ، و هو النوع الأكثر أهمية طبيا حيث قد يصاحبه مخاطر جسمانية كبيرة

  • أعراض المرض

تختلف الأعراض المصاحبة لحالة الأرق من شخص لآخر ، فهناك ثلاثة احتمالات يشتكى منها المصاب بعدم القدرة على النوم ، نذكرها فيما يلى :
(1)  صعوبة البدء في النوم :  و يشكو المصابون من صعوبة الدخول في النوم عند ذهابهم إلى الفراش ، و لكن ما أن يناموا فإن نومهم يستمر بشكل طبيعي ، و تكون هذه الحالة عادة مرتبطة بالتوتر النفسي
(2)  الاستيقاظ المتكرر :  و هنا يدخل المصابون في النوم بسهولة ، و لكنهم يشكون من تقطع النوم و عدم استقراره و استمراريته ، و بالنالى صعوبة الرجوع إلى النوم مرة أخرى
(3)  الاستيقاظ المبكر :  و يشكو المرضى هنا من الاستيقاظ في ساعة مبكرة جدا من النهار و عدم القدرة على العودة إلى النوم مرة ثانية ، و هو من علامات الإصابة بحالة الاكتئاب

  • أسباب المرض

لحالة الأرق مسببات عديدة منها :

(1)  الاضطرابات النفسية :  و هى أكثر أسباب الأرق شيوعا ، و قد أظهرت الدراسات أن حوالى 40 % من المصابين بالأرق لديهم اضطرابات نفسية مثل الاكتئاب و القلق و التوتر و الضغوط العائلية و الوظيفية و غيرها …
(2)  وجود آلام في الجسم :  مثل وجود آلام في الظهر أو المفاصل أو البطن أو الصداع أو الحرارة ، فأى نوع من الألم يسبب هروب النوم
(3)  الاضطرابات التنفسية :  و منها الشخير و توقف التنفس أثناء النوم ، و توقف التنفس المركزي و خاصة عند المصابين بهبوط القلب ، و الحساسية التنفسية لمجرى الهواء العلوي أو السفلي ( حالات الربو )
(4)  أسباب مرضية أخرى :  كالشلل الرعاش و أمراض الكلى و اضطراب الغدة الدرقية مرض السكرى و غيرها
(5)  تناول وجبة دسمة قبل النوم :  و يؤدي ذلك إلى حالة من عسر الهضم و ارتجاع حموضة المعدة للمرىء ( حرقان القلب ) مما يسبب الأرق
(6)  الضجيج و الضوضاء :  فبعض الناس لا يستطيع النوم بسبب ما حوله من ضجيج
(7)  الطيران البعيد و العمل في الليل :  و يحدث ذلك عند الطيارين و الممرضات و العاملين في فترات متغيرة من اليوم مما يسبب عدم الانتظام في مواعيد النوم و الاستيقاظ
(8)  الخمول و الكسل :  فقد أظهرت الدراسات أن الأشخاص الذين يعيشون حياة خاملة بدون بذل مجهود بدنى ينامون بصورة أسوأ من الذين يعيشون حياة نشطة مليئة بالحيوية ، و الرياضيون بصورة عامة ينامون أفضل من الخاملين
(9)  الإفراط في استخدام المنبهات أو تناول الكحوليات :  و المنبهات تشتمل على المشروبات المنبهة كالقهوة و الشاي و الكولا و الشيكولاتة ، كما أن التدخين يعتبر من المنبهات المقاومة للنوم

  • طرق العلاج

(1)  إليك بعض النصائح للدخول فى النوم و قهر حالة الأرق التى تعانى منها :
–  تجنب النوم فى النهار حتى تنام بسهولة فى الليل
–  لا تذهب إلى الفراش إلا إذا كنت متعباً و تريد النوم
–  لا تستعمل فراشك لشيء آخر غير النوم أو المعاشرة الزوجية
–  الاسترخاء الكامل في السرير و ترك العضلات دون أي توتر ( و يساعدك فى ذلك أخذ حمام دافىء قبل النوم )
–  عدم التفكير في أي هم من الهموم اليومية قبل النوم ، أو محاولة حل إحدى المشكلات المستعصية التي تحفز الدماغ و تنبهه
–  إذا عجزت عن النوم بعد فترة معقولة ( ما بين 15 إلى 20 دقيقة ) ، فاترك فراشك و استغرق في القراءة ، أو شاهد التلفزيون
–  إذا أصبحت مستعداً للنوم عد إلى فراشك ، فإذا استعصى عليك النوم بعد ذلك فطبق القاعدة السابقة و ابدأ من جديد ، داوم على فعل ذلك طوال الليل إذا اقتضى الأمر إلى أن تستسلم للنوم لدى ملامسة رأسك للوسادة

(2)  قلل من معدل التدخين أو تناول المنبهات كالشيكولاتة و الشاى و القهوة و الكولا خاصة فى فترة المساء
(3)   تجنب تناول الوجبات الدسمة عند اقتراب موعد النوم ، و كذلك لا تتناول الطعام في منتصف الليل ، مع العلم أن وجبة خفيفة من الحليب الساخن و البسكويت قد تساعد بعض الأشخاص على النوم
(4)  قم ببذل نشاطا جسمانيا ، و حافظ على لياقتك البدنية عن طريق ممارسة الرياضة بانتظام ، و لكن لا تتدرب عند اقتراب موعد النوم

  • العلاج الدوائى

(1)  في حالة ما إذا كان الأرق ناتجا عن مرض عضوي أو نفسي فإنه يجب علاج هذا المرض أولا حتى يزول الأرق بشكل نهائى
(4)  أقراص أتاراكس 25 مجم   Atarax 25 mg Tablets
( قرص واحد مرتين يوميا )
أو أقراص دونورميل 15 مجم   Donormyl 15 mg Tablets
( قرص واحد قبل النوم بربع ساعة )

Facebook Twitter

De


رايحة فين ما تقرأش كده وتمشى قولنا رأيك فى الموضوع شاركنا
المطبخ التونسي